أرادَ تدشن معرض الجناح بالجادة في قلب الشارقة تخليداً لذكرى الراحل الشيخ خالد بن سلطان القاسمي

27 يونيو 2021

• تولى تصميم الجناح عددٌ من طلاب العمارة بالجامعة الأمريكية في الشارقة
• تصميم مبتكر يمثل ترجمة عصرية لمفهوم المقرنصات من فن العمارة الإسلامية التقليدية

كشفت أرادَ مؤخراً النقاب عن معرض الجناح، وهو هيكل معماري مبتكر دشنته الشركة في مشروع الجادة المتكامل في قلب الشارقة، وتم تصميمه من خلال تعاونٍ مشترك بين المطور العقاري وكلية العمارة والفنون والتصميم بالجامعة الأمريكية في الشارقة، ويقع الهيكل المعماري الجديد في مجمّع مدار، حيث سيمثل نقطة مركزية ومنبعاً لإلهام الزوار في الجادة.

وقد قام الطلاب بتصميم الجناح لتخليد ذكرى الراحل الشيخ خالد بن سلطان القاسمي رحمه الله، والذي لعب دوراً مهماً من خلال عمله رئيساً لمجلس الشارقة للتخطيط العمراني، حيث ساهم في إثراء الصورة العصرية للإمارة وتحديث بنيتها التحتية مع الحفاظ على هويتها الثقافية التقليدية.

وفي تعليقه، قال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مجلس إدارة أرادَ: "تكمن روعة معرض الجناح في تلاقي إبداع جيل الشباب مع التراث الغني لأسلافنا السابقين؛ وهي القيم ذاتها التي ألهمت الشيخ خالد رحمه الله، حيث احتفى من خلال فنونه بأصالة الماضي العريق وزاوج بينه وبين روح الابتكار والانفتاح على الأفكار الجديدة".

وأضاف رئيس مجلس إدارة أرادَ: "نأمل أن يتحوّل المكان إلى بوتقة للإلهام والتأمل ونقل الإرث الكبير الذي تركه الشيخ خالد لأجيالنا القادمة".

ومن جانبه، قال البروفيسور كيفن ميتشل، مدير الجامعة الأمريكية في الشارقة: "تحرص أمريكية الشارقة على التعاون مع جميع الشركاء الخارجيين مثل شركة أرادَ. ويجسد معرض الجناح ما يمكن تحقيقه عندما يتيح الشركاء المهتمون بالتعليم فرصة للطلاب للمشاركة بنشاطات هادفة مثل هذا المشروع المميز". وأضاف بقوله: "نحن فخورون بمشاركتنا بمشروع يخلّد سيرة الراحل الشيخ خالد بن سلطان القاسمي، والذي كرّس نفسه للتصميم وعمل جاهداً من أجل تحسين مشهد بيئتنا الحضرية".

ويتيح معرض الجناح لزواره التعرّف على عدد من القضايا والأفكار التي كانت محط اهتمام الراحل الشيخ خالد بن سلطان القاسمي رحمه الله وذلك عبر مجموعة من الألواح المنقوشة والمثبتة على أسطح المقاعد الحجرية أسفل المظلة الهيكلية، ابتداءً من مفاهيم الرحمة والعدالة وصولاً إلى مفاهيم الابتكار وجيل الشباب، حيث تعطي الزائرين فرصة للتأمل في منجزاته والقضايا التي كان يؤمن بها رحمه الله.

وقد انبثقت فكرة الجناح ضمن مشروع بحثي مشترك تعاونت فيه أرادَ مع الجامعة الأمريكية في الشارقة، حيث قام بتطويره نخبة من طلاب كلية العمارة والفنون والتصميم بالجامعة خلال العام الأكاديمي 2018-2019 بإشراف مباشر من البروفيسور جايسون كارلو عبر دراسة عدد من المظلات المعمارية التي تنسجم مع الظروف المناخية الصحراوية القاسية في منطقة الخليج. وقد تبنّت أرادَ التصميم التصوّري للطالبة آية رحمي، والتي انضمت بعد تخرجها مباشرة إلى فريق التصميم المعماري لدى شركة أرادَ.

واستوحي مقترح المشروع من خلال دراسة أقبية سقوف المقرنصات الموجودة في العمارة الإسلامية التقليدية، حيث استفاد الطلاب من التقنيات الدارجة لاستخلاص الأنماط المثلثة ثنائية الأبعاد من العمارة الإسلامية وتحويلها إلى أسطح ثلاثية الأبعاد أكثر تعقيداً، مع اقتراح فكرة مبتكرة لنظام هيكلي يتم تصنيعه من الدعامات المتشابكة في نمط هندسي مركب يتيح تمازجاً بين عناصر الإضاءة والظل أثناء حركة الشمس في السماء.

هذا، وقد أتاحت الشراكة الاستراتيجية بين أرادَ وأمريكية الشارقة تجربة قيّمة لطلاب كلية العمارة للمشاركة ضمن مشروع تصميم متكامل بدءًا من مرحلة التصوّر المبدئي وحتى الإنجاز النهائي. كما وفرت لهم هذه الشراكة فرصة تعليمية مميزة للتعرّف على العديد من مجالات فنون العمارة بما في ذلك تطوير التصاميم المعمارية، والتنسيق مع الاستشاريين، وإدارة المشاريع والعقود خلال مرحلة الإنشاء.

مواضيع ذات صلة : أرادَ توقع اتفاقية تعاون مشترك مع كليّة العمارة والفنون والتصميم بالجامعة الأمريكية في الشارقة لتشييد 'جناح الجادة'