«أرادَ» تكشف عن رؤيتها للمدن الذكية

18 ديسمبر 2018

أعلنت «أرادَ» مؤخراً عن خططها لتشييد واحدة من أبرز المدن الذكية على مستوى دولة الإمارات ضمن مشروع «الجادة» المتكامل والذي يمتدّ على مساحة 24 مليون قدم مربعة في قلب الشارقة. وتضم الابتكارات الجديدة التي سيتم طرحها في مشروع «أرادَ» مساراً مستداماً للسيارات الكهربائية، ونظام مواقف ذكية، ونظام إنارة شمسية ذكية، وتقنية المكاتب الذكية. ويتمحور الهدف الأساسي من هذه المبادرات على تزويد القاطنين والعمال والزوار بأحدث التقنيات التي تساهم في تحسين نوعية الحياة، وترشيد النفقات والحفاظ على البيئة.

وقال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مجلس إدارة «أرادَ»: «لطالما أكّدنا على أن «الجادة» تشكّل مشروعاً تقدّمياً ومبتكراً على مستوى الدولة بأكملها. ومن هنا، يأتي تركيزنا على مفهوم المدن الذكيّة والتي ستساهم في تحسين نوعية حياة الناس والحدّ من الآثار السلبية المترتبة على بيئتنا الطبيعيّة». 
 
وأضاف رئيس مجلس إدارة «أرادَ» بقوله: «ومن خلال اختبار هذه التقنيات والتطبيقات الجديدة ضمن مشاريع على هذا النطاق الواسع مثل مشروع الجادة، فإنّنا نأمل بالمساهمة بدورٍ إيجابيّ في التجربة التعليمية التي تخوضها العديد من المدن العصرية حول العالم بما يعود بالنفع على إمارة الشارقة وسائر إمارات الدولة في هذا المجال».


اقرأ المقال الكامل على موقع الخليج