شركة أرادَ تستعرض مشاريعها المتكاملة لأوّل مرة في المملكة العربية السعودية خلال معرض سيتي سكيب العقاري في مدينة جدّة

03 أبريل 2019

• المطوّر العقاري الإماراتي يوسع نشاطه عبر دخول أكبر سوقٍ في المنطقة العربية خلال هذه الفعاليّة الكبرى
• أرادَ تستعرض مشروعيها الاستثنائيين، الجادة ومساكن نَسمة، في إمارة الشارقة
• تأسست أرادَ في 2016 عبر تعاونٍ مثمر بين صاحب السموّ الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال وسعادة الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي

أعلنت شركة أرادَ عن مشاركتها في معرض سيتي سكيب في مدينة جدّة، حيث يشكّل ذلك أوّل دخول للمطوّر العقاري إلى السوق السعودية. وخلال أكبر فعاليّة عقارية على مستوى المملكة، ستستعرض الشركة مشروعيها العصريين المتكاملين في مدينة الشارقة أمام جمهور المهتمين والمستثمرين في قطاع العقارات ضمن أكبر سوقٍ في المنطقة العربيّة.

هذا، وقد تأسست أرادَ في عام 2016 من خلال تعاونٍ مشترك بين اثنين من أبرز رجال الأعمال الخليجيين الشباب؛ صاحب السموّ الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال وسعادة الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي. وقد أثبتت الشركة جدارتها خلال فترة زمنيّة قياسية باعتبارها إحدى أبرز شركات التطوير العقاري في الإمارات من حيث مفاهيم الابتكار والريادة.

وخلال حديثه عن هذه المشاركة، قال صاحب السموّ الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال، نائب رئيس مجلس إدارة أرادَ: "تمثّل السوق السعودية إحدى أهم الأسواق التي نستهدفها في أرادَ، حيث تمكنا من بيع عددٍ كبير من منازلنا العصرية لباقةٍ من المستثمرين السعوديين. ولا شكّ بأن استراتيجيّتنا القائمة على طرح مشاريع ذات نوعية عالية ومرافق خدميّة استثنائية وبأسعارٍ منافسة قد استقطبت اهتمام المشترين السعوديين. ونحن فخورون كذلك بتقديم نوعية منازل تتوافق مع ثقافة وقيم المجتمع السعودي، ونتطلّع إلى تشييد مجتمعاتٍ تمنح ساكنيها بيئة مثرية ومُلهمة ونابضة بالحيوية لتلبي كافة تطلّعاتهم ومتطلبات حياتهم العصرية".

هذا، ويقام معرض سيتي سكيب العقاري بين الخامس والسابع من إبريل في مركز جدّة للمنتديات والفعاليات، وسيجتمع تحت سقفه لفيفٌ من أبرز المطوّرين السعوديين والعالميين. وخلال الفعالية، ستسلط أرادَ الضوء على مشروعها الأحدث، نِست، والذي يمثّل واحداً من أبرز المجمّعات السكنية المخصصة للطلاب، حيث سيتيح الفرصة أمام المستثمرين العقاريين من الأفراد للاستثمار وبشكلٍ مباشر ضمن شريحة عقارية جديدة بالكامل والأولى من نوعها على مستوى الخليج العربيّ. وقد استطاع مشروع نِست منذ إطلاقه في شهر مارس جذب اهتمام العديدين، وذلك من خلال ضمان 10% من العوائد السنوية ولمدة خمسة أعوام، حيث بيعت منه 420 وحدة حتى الآن.

ويقع مجمّع نِست على مسافةٍ لا تزيد عن 10 دقائق سيراً على الأقدام من المدينة الجامعية في الشارقة، أكبر مركز أكاديمي وأسرعها نمواً في الشرق الأوسط. ويضم المشروع 10 مبانٍ من خمسة طوابق لكلّ منها مع تجهيزها بباقةٍ متكاملة من المرافق الخدمية. ويضم كلّ مجمّع أبنية في المشروع خيارات سكنيّة متنوعة بدءًا من الاستوديوهات وانتهاءً بالمنامات المشتركة التي تستوعب شخصين وأربعة وخمسة وثمانية أشخاص، إضافة إلى غرف غسيل وقاعات تلفزيون وغرف دراسية مشتركة. وسيتم تسليم جميع الوحدات مجهّزة بالأثاث الكامل، كما ستتولى فرق مختصة عمليتي التأجير والإدارة وضمان سلامة وأمن المقيمين والمرافق على مدار الساعة.

ويقع مجمّع نِست ضمن مشروع الجادة، وهو أكبر مشروع متعدد الاستعمالات في إمارة الشارقة وبقيمة مبيعات إجمالية تبلغ 24,5 مليار ريال سعودي، وسيغيّر المشروع عند اكتماله مشهد الحياة العصرية في الإمارة. وقد كشف صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، النقاب عن المشروع خلال احتفالية خاصة جرت في شهر سبتمبر من عام 2017.

وتتربع الجادة على آخر قطعة أرض كبرى غير مبنية في قلب الشارقة وعلى مساحة 24 مليون قدم مربع، وتتميز باتصالها مع جميع المناطق المجاورة عبر عدة طرق رئيسية رابطة. وتضم بين جنباتها العديد من المرافق التجارية والترفيهية والسكنية والمكتبية المتنوّعة. وقد تمت المباشرة بالمشروع، حيث يتوقع تسليم أوّل باقة من الوحدات لمالكيها بحلول نهاية هذا العام. كما سيتم افتتاح المرحة الأولى من المركز الرئيسي في المشروع خلال شهر سبتمبر من هذا العام، وهو أحد أبرز الوجهات الترفيهية المتكاملة على مستوى الإمارت وقد تولت تصميمه شركة زها حديد العالمية للهندسة المعمارية.

جديرٌ بالذكر أن أرادَ أطلقت أوّل مشاريعها، مساكن نَسمة، في شهر مارس 2017، والذي بات خلال زمنٍ قياسي أسرع المشاريع العقارية مبيعاً في تاريخ الشارقة بعد بيع جميع وحدات مرحلته الأولى خلال أقلّ من شهرٍ واحد. ويضم المشروع العديد من المرافق المميزة بما في ذلك الحدائق المنسّقة، ومركزيّ تسوّق، وفرعاً لمدرسة جيمس الدوليّة، ومسجداً وباقة متكاملة من المرافق الرياضية. وقد بدأت الأعمال الإنشائيّة في المشروع خلال العام الماضي، حيث تستعد الشركة حالياً لتسليم أوّل باقة من المنازل لمالكيها قريباً. وستنتهي جميع الأعمال في مساكن نَسمة بحلول نهاية يونيو 2020.

مواضيع ذات صلة: وزير الدولة الإماراتي لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدّمة يلتقي صاحب السموّ الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال