رسالة الرئيس التنفيذيّ

إنّنا فخورون في "أرادَ" بالعلاقة الوثيقة التي تربطنا مع الشارقة، تلك الإمارة التي تتميّز باقتصادها المتنامي، وتاريخها العريق، وبيئتها التجاريّة الواعدة. وهذه بعض الأسباب التي دفعتنا لتأسيس شركة "أرادَ"، رائدة تطوير المشاريع العقاريّة في دولة الإمارات العربيّة المتحدة، وتحديداً في الشارقة مطلع هذا العام.
وفي الوقت الذي تشهد فيه الإمارة العديد من المنجزات الكبرى، فإنّنا على ثقة بأن أمامها الكثير لتحقيقه مستقبلاً. وباعتبارنا نقوم بتشييد المجتمعات الحضريّة الجديدة والتي باتت تستقطب اهتماماً متزايداً من جميع أنحاء العالم، فإنّنا، في "أرادَ"، سنقوم بلعب دورٍ محوريٍ ضمن مسيرة الشارقة نحو مستقبلٍ مشرقٍ وواعد.
وقد استطاعت "أرادَ" وخلال فترة زمنيّة قصيرة إطلاق مشروعها الأوّل، "مساكن نسمة"، والذي حقق معدل مبيعاتٍ قياسيّة مع أعدادٍ كبيرة من المشترين من مختلف دول الشرق الأوسط وغيرها من الدول. وها نحن ذا نطلق "الجادة"، مشروعنا الضخم الذي طال انتظاره، والذي سيكون له دورٌ عظيمٌ ضمن فصول قصة النجاح التي خطّت سطورها إمارة الشارقة على مدى تاريخها الطويل.
وسيكون في "الجادة" مكانٌ للجميع من زوّار، وموظفين، وباحثين عن الاستجمام والترفيه أو الاستقرار وبناء حياةٍ جديدة. ولكن يبقى علينا أن نجيب عن هذا السؤال: ما هي "الجادة"؟
تمثّل "الجادة" وبكلّ بساطة مستقبل الشارقة الأجمل واستمراراً لثقافتها وتقاليدها الأصيلة. فهي وجهةٌ متكاملة ستثري تجربة زوّارها والقاطنين فيها على حدّ سواء؛ وجهة حيث سيكون لديك كلّ ما ترغب به في متناول يديك. وبكلماتٍ أخرى، فإنّ "الجادة" تمثّل إنعكاساً حقيقيّاً لروح إمارة الشارقة، حيث يلقى الجميع الترحيب الذي يستحقونه!

أحمد الخشيبي،الرئيس التنفيذيّ